الرئيسية / منوعات / ما هي أسباب ألم عضلات المؤخرة؟ هل هذه الأسباب خطيرة أم أنها عابرة ولا تستدعي القلق؟ معلومات وتفاصيل هامة نوردها في المقال الآتي

ما هي أسباب ألم عضلات المؤخرة؟ هل هذه الأسباب خطيرة أم أنها عابرة ولا تستدعي القلق؟ معلومات وتفاصيل هامة نوردها في المقال الآتي

المكلا ( حضارم اليوم ) صحة

سوف نعرفك في ما يأتي على أبرز أسباب ألم عضلات المؤخرة:

أسباب ألم عضلات المؤخرة إليك قائمة بأبرزها:

1. عرق النسا (Sciatica)

يعد عرق النسا من أسباب ألم عضلات المؤخرة المحتملة، وعرق النسا هو مشكلة صحية قد تنشأ نتيجة انضغاط الأعصاب الوركية (Sciatic nerves) أو حصول انسدادات فيها.

والأعصاب الوركية هي عصبان يمتدان من منطقة أسفل العمود الفقري وصولًا إلى الركبتين ويمران في منطقة المؤخرة.

قد تنشأ حالة عرق النسا نتيجة عوامل متنوعة، مثل الإصابة بتدلي القرص (Disk prolapse)، وقد تسبب هذه الحالة ظهور أعراض عديدة، أبرزها الألم الحاد والتنميل في الأطراف السفلية.

قد تتلاشى أعراض عرق النسا في غضون عدة أسابيع، ولكن قد يحتاج المريض أحيانًا للخضوع للعلاج، وهذه بعض الخيارات العلاجية المتاحة: ممارسة تمارين التمدد، واستخدام مسكنات الألم، والجراحة.

2. الكدمات في المؤخرة

تعد الكدمات أحد أسباب ألم عضلات المؤخرة المحتملة، وتتكون الكدمات عادة عندما يتعرض الجسم لحادث قد يؤدي لحصول تلف في الأوعية الدموية الموجودة أسفل الجلد، ونتيجة للتلف المذكور تظهر الكدمات على الجلد على هيئة بقع زرقاء أو داكنة اللون.

قد تنشأ الكدمات في المؤخرة نتيجة للتعرض لحوادث معينة أو لإصابات رياضية مثلًا.

عند الإصابة بالكدمات وبالإضافة لتغير لون الجلد في المنطقة المصابة، قد يلاحظ الشخص ظهور أعراض أخرى على المنطقة مثل التورم والليونة، ومع مرور الوقت وتعافي الكدمات قد يتلاشى الألم الذي يشعر به المريض في المؤخرة.

3. انفتاق القرص بين الفقرات

حالة انفتاق القرص بين الفقرات هي حالة يصاب فيها الجزء الخارجي لأحد الأقراص الموجودة في العمود الفقري بتمزق لسبب ما.

من الأسباب والعوامل التي قد ترفع من فرص الإصابة بهذه الحالة أمور، مثل: رفع الأثقال، والسمنة.

عندما يحدث هذا الانفتاق يبدأ القرص المصاب بالضغط على أعصاب العمود الفقري، مما قد يسبب ظهور أعراض عديدة مثل الألم والتنميل، وإذا ما كان القرص المصاب يقع في منطقة أسفل الظهر عندها قد يتسبب انفتاق القرص في ألم المؤخرة.

لعلاج هذه الحالة، هذه بعض الخيارات المتاحة: استخدام أدوية معينة مثل حقن الكورتيزون (Cortisone injections)، واللجوء للعلاج الطبيعي، والجراحة.

4. متلازمة العضلة الكمثرية (Piriformis syndrome)

من أسباب ألم عضلات المؤخرة المحتملة متلازمة العضلة الكمثرية، والعضلة الكمثرية هي عضلة تتواجد في المؤخرة، وقد تتسبب تحت ظروف معينة في تهيج العصب الوركي القريب منها لتنشأ متلازمة العضلة الكمثرية.

أسباب متلازمة العضلة الكمثرية لا تزال غير واضحة، ولكن يعتقد أن عوامل مثل نزيف أو تورم العضلة الكمثرية قد تلعب دورًا في نشأتها. من أعراض متلازمة العضلة الكمثرية الشعور بألم في المؤخرة أو في المنطقة الخلفية من الفخذ، ويلاحظ أن الألم يزداد حدة عند الجلوس مطولًا أو عند صعود الدرج.

هذه بعض الطرق والأساليب التي قد يتم اللجوء إليها لمقاومة هذه المتلازمة: استخدام مسكنات الألم، وممارسة تمارين التمدد، والعلاج بالحرارة والبرودة (Cold and heat therapy).

5. التهاب الجراب (Bursitis)

تعد حالة التهاب الجراب أحد أسباب ألم عضلات المؤخرة المحتملة. تنشأ هذه الحالة عندما يصاب الجراب (Bursae) الموجود بين عظمتين بنوع من الالتهاب أو التهيج، والجراب هو كيس صغير يحتوي على سوائل ويعمل على توفير دعم للعظام ومنع حصول احتكاك بين بعض أنسجة الجسم، لا سيما في المفاصل الكبيرة مثل الركبتين.

قد تتسبب عوامل متنوعة مثل الجلوس المطول أو التعرض لإصابة ما في المؤخرة بتحفيز الإصابة بالتهاب الجراب. يتسبب هذا الالتهاب بظهور أعراض عديدة على المريض، مثل: احمرار المؤخرة، وألم في المؤخرة لا سيما عند الجلوس.

من الممكن علاج هذه الحالة بطرق مختلفة، تجمع غالبًا بين ممارسات منزلية، مثل: الراحة، وتطبيق كمادات باردة على المنطقة المصابة وبين استخدام بعض الأدوية المضادة للالتهاب إن لزم الأمر، وفي حالات نادرة قد تحتاج الحالة للجراحة.

6. أسباب أخرى

هذه بعض أسباب ألم عضلات المؤخرة المحتملة الأخرى:

•التعرض لبعض الحوادث والإصابات، مثل: خلع المفصل، وكسور العظام، والتشنج العضلي، والتهاب الوتر (Tendinitis).
الإصابة بمشكلات في الشرج، مثل: الخراج الشرجي (Anal abscess)، والشق الشرجي (Anal fissure).

•الإصابة ببعض أمراض العظام والمفاصل، مثل: سرطان العظام في منطقة الحوض، وتضيق القناة الفقرية (Spinal stenosis).

•الإصابة بمشكلات صحية أخرى، مثل: متلازمة الحيز (Compartment syndrome)، والكيسة الشعرية (Pilonidal cyst)، والهربس النطاقي (Shingles).

متى يجب استشارة الطبيب بشأن ألم عضلات المؤخرة؟

يفضل استشارة الطبيب في الحالات الاتية تحديدًا:

•استمرار الألم لعدة أسابيع دون تحسن.

•ظهور ألم حاد وشديد.

يجب التوجه للطبيب فورًا إذا ما ظهرت هذه الأعراض على الشخص المصاب بألم عضلات المؤخرة، فهذه الأعراض قد تكون مؤشرًا على الإصابة بمشكلات خطيرة، مثل:

•خروج دم مع البراز.

•ظهور تشوه مفاجئ في الورك أو الفخذ.

•ضعف أو الأطراف السفلية.

•ظهور أعراض أخرى، مثل: ارتفاع درجة الحرارة، و بدء فقدان القدرة على التحكم في عمليات الإخراج والتبول.

مضاعفات ألم عضلات المؤخرة

تعتمد المضاعفات الصحية التي قد يسببها ألم عضلات المؤخرة على الأسباب التي أدت لهذا الألم في المقام الأول، فأحيانًا وإذا لم يتم التعامل مع هذا النوع من الألم بطريقة صحيحة طبيًا، قد تظهر المضاعفات الاتية:

1- إعاقة دائمة.

2- تدني قدرة الشخص على الحركة أو الشلل.

3- الام مزمنة.

شارك الخبر

شاهد أيضاً

خبير يتحدث عن طريقة بسيطة لكي يصبح المرء مليونيرا

المكلا ( حضارم اليوم ) متابعات تحدث الخبير المالي ألكسندر دورجييف عن طريقة بسيطة تساهم في …