أخبار عاجلة
الرئيسية / تقارير واخبار / تقرير…خاص /مشروع مرجعية حضرموت يسقط شعبيا، ويجرفها سيل دماء الأبرياء في الوادي

تقرير…خاص /مشروع مرجعية حضرموت يسقط شعبيا، ويجرفها سيل دماء الأبرياء في الوادي

المكلا (حضارم اليوم )تقرير:خاص

عادت من جديد بعد أن فشلت ولكن عودتها كانت مصيرها السقوط ،نعم هي ماتسمى بمرجعية وادي حضرموت التي تغرد خارج السرب للنيل من طموحات الحضارم وتطلعاتهم في المستقبلية في ظل الدولة الجنوبية.

_سيناريو الاغتيالات ونزيف الدم الحضرمي:

تعيش مدن ومناطق وادي حضرموت تحت سيناريو نزيف الدم الذي يستهدف أبناء المحافظة بمختلف مسمياتهم وفي ظل تواجد القوات الشمالية التابعة للمنطقة العسكرية الأولى والتي تزعم أنها تحمي الوادي،ولكن الحقيقة هي شريكة الجريمة وشريكة في الدماء التي سفكت في وادينا الجريح.

وبدلا من أن تجعل ماتسمى بمرجعية حضرموت همها تأمين الوادي والتصدي للعناصر التي تعبث بدماء الحضارم، أصبحت تغرد خارج السرب بمشاريع وهمية تخدم أسيادها في حزب الإصلاح .

وأوضحت مصادر، أن هذه المرجعية تتلقى دعما ماديا من قيادات شمالية صنعانية تابعة لنظام الاحتلال اليمني لتنفيذ مخططاتهم في حضرموت.

لعبة يدبرها الأعداء للسيطرة على حضرموت وضمان بقائها في احضانهم.

_ارتباطهم بالإخوان :

بعد أن تشكلت مرجعية حلف قبائل وادي حضرموت،بسبب خلاف مع مؤتمر حضرموت الجامع ، بدأت المرجعية تعطي لنفسها حضورا وهمي من خلال ارتباطها بقيادات تنتمي بجماعة الاخوان “حزب الاصلاح”.

ومن خلال سياسة التقرب التي انتهجتها المرجعية ، استطاعت جماعة الإخوان المسلمين من التوغل مبكرا في مرجعية حلف القبائل بالوادي ، كجهة داعمة لصنع قرار المرجعية .

ومع مرور الزمن توغلت قيادة حزب الإصلاح أكثر حتى فرضت سيطرتها على المرجعية بشكل كامل، وبات القرار بأيديها لتفرض سياستها اللعينة على الدمى التي تقود تلك المرجعية نحو مسار التبعية الإخوانية.

_الانتقالي وإقليم حضرموت مستقبلا:

يحمل المجلس الانتقالي الجنوبي قضية شعب الجنوب وتمثيلها في المحافل الدولية والإقليمية بتفويض شعبي من الداخل.

ووضع الانتقالي خارطة الدولة الجنوبية القادمة ونظامها الفيدرالي الذي يضمن لكل محافظة حقوقها في ظل دولة الجنوب المستقبلية.

شارك الخبر

شاهد أيضاً

الحوثيون في الحديدة.. ما دلائل كسر تصعيد المليشيات؟

الحديدة ( حضارم اليوم ) متابعات فيما تصر المليشيات الحوثية على التصعيد العسكري على الأرض، …